منوعات

أضواء حول بعض المنتجات النباتية والعطرية.

بي مواصفات الجودة والامان

مدني:مدني نيوز

مدني/ بابكر حسن حنتوب
يسرنا في هذه السانحة أن نسلط الضؤ علي بعض اﻻبتكارات الجديدة للشاب أيمن حسن محمد عثمان وهو من أبناء مدينة ودمدني حي جزيرة الفيل ..يقول ايمن حول تحربته الفريدة انه يقوم بصناعة بعض المنتجات العطرية من نبات الريحان والزهور والفل وزهرة السنظ وأضاف انه تلقي دورات تدريبية في هذا المجال من المركز القومي للبحوث ومعهد أبحاث النباتات الطبية والعطرية بالخرطوم قسم الطب الشعبي وذلك تحت اشراف باحثين ومختصين في هذا المجال ..ويري أيمن حسن محمد عثمان ضرورة رعاية الدولة للمبدعين الشباب خاصة فيما يتعلق بأنتاج وصناعة العطور التي تحتاج الي بعض اﻻمكانيات لتطويرها ..وقال انني سبق ان تقدمت بطلب لوالي الجزيرة الذي وجه برعاية منتجاته وابتكاراته التي سيستفيد منها الكثير من الشباب من الجنسين اﻻ انه لم يجد اﻻهتمام الكافي من قبل الجهات المختصة ..التي وضعت شروطا تعجيزية اقعدته عن مواصلة طموحاته في انتاج انواع عديدة من المنتجات النباتية خاصة وان السودان يتمتع بتنوع المناخ ..وفي سؤالنا له حول كيفية استخﻻص المواد العطرية قال انه كان يتحصل عليها من النباتات الطبيعية والعطرية ذات اﻻلوان والروائح الجاذبة كالازهار ونبات الريحان الذي يتم استخدامه للحصول علي ثﻻثة انواع من العطور هي المخمرية والفواكه وعطر الفراولة.اضافة لزهرة السنط التي تدخل في عملية تقطير عطر ( بنت السودان ) المعروف للجميع وايضا الحصول علي الفل والياسمين.
واستعرض ايمن حسن محمد عثمان قلة اﻻمكانيات التي واجهت مشروعاته خﻻل الفترة السابقة ودعا الجهات المختصة لتبسيط اﻻجراءات المتعلقة بأنتاج وريادة اﻻعمال ..وهي اﻻشتراطات واللوائح الموضوعة ﻻنشاء أي وحدة صناعية يمكن ان تسهم مستقبلا في توفير احتياجات قطاع كبير من المواطنين الراغبين في مثل هذه المنتجات وقال ايمن ان هذه المشروعات الصغيرة يمكن ان تعود علي المواطنين بالنفع والفائدة اذا ما تمت رعايتها من الجهات المختصة..التي تطالب من كل صاحب براءة او ابتكار توفير معمل او مقر يدير من خﻻله اعماله ..وهذا ما يصعب عليهم في ظل الظروف الاقتصادية والمعيشية الحالية .فضﻻ عن المنتجات التي يمكن تسويقها للمواطن ستكون بجودة عالية وبأقل اﻻسعار وذلك مثل ( المكمﻻت الغذائية والخلطات التي يستفاد منها في عﻻج مشاكل البشرة وفروة الرأس والحساسية وغيرها من المنتجات العشبية المحلية وعلينا ان نطورها لﻻستغناء عن المركبات المستوردة من الخارج. كما يهتم أيمن بمنتج زيت الشعر لمنع التساقط ونمؤ الشعر وكذلك منتجات الصابون للتجميل وعﻻج الحساسية والحصول ايضا علي خلطات مكونة من مادة ( الفازلين والمر الحجازي والصبر السقطري ) التي نسمع عنها كثيرا وذلك وفق اسس ودراسات علمية معتمدة يتم التدريب عليها من مراكز متخصصة وخبراء سودانيين في هذا الجانب.
من المحرر:
نأمل أن تلتفت الدولة لمثل هذه المنتجات المحلية التي يمكن ان تسهم في توفير احتياجات المستهلك المحلي بأقل التكاليف وتكون في متناول اليد بمواصفات الجودة واﻻمان.وتوفير الوسائل والمعينات التي تشجع اﻻبتكار وتطويره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى