أخبار محلية

انعقاد ورشة مكافحة المخدرات بمحلية الحصاحيصا

برعاية والي الجزيرة

مدني:مدني نيوز

الحصاحيصا_بابكرحسن حنتوب

برعاية والي الجزيرة اسماعيل عوض الله العاقب وإشراف المدير التنفيذي لمحلية الحصاحيصا محمد البشري محمد الإمام انعقدت بااحصاحيصا ورشة مكافحة المخدرات التي تعتبر الثانية من نوعها بعد صدور قرار مجلس السيادة في هذا الصدد وذلك بحضور الضباط اﻻداريين بالوحدات اﻷدارية المختلفة بالمحلية و اعضاءاللجنة القومية لمكافحة المخدرات بالولاية امانة الشباب ومديرادارة مكافحة المخدرات بااوﻻية وممثلي أجهزة الإعلام من القنوات الفضائية والصحف والجامعات ومنظمات المجتمع المدني وادارة الطب النفسي بوزارة الصحة الوﻻئية والمحلية وناقشت الورشة قضية المخدرات وأثرها على المجتمع حيث تحدث في مستهل الجلسة الافتتاحية للورشة اﻻستاذ/ محمد البشري محمداﻻمام المدير التنفيذي لمحلية الحصاحيصا مؤكدا على دور أجهزة الدولة الرقابية تجاه المكافحة لحماية المجتمع واﻻسرة مضيفا إن المخدرات انتشرت بصورة كبيرة بالبلاد وهي تستهدف عقول الشباب والطلاب من الفئة العمرية 14 الي 25 سنة وأشار لخطورتها وتأثيرها المباشر على – العقل – معددا بعض انواع المخدرات كالبنقو والحشيش والآيس الذي يتم تعاطيه بطرق مختلفة كالحقن واﻻستنشاق وغيرها وتأثيرها على المتعاطي منذ الجرعة الاولي كما تؤثر على الكبد – والكلى – والقلب الي جانب الأثر الاجتماعي والنفسي وقال إن المخدرات تذهب العقل وتقود صاحبها المتعاطي لارتكاب الجريمة مثل السرقة والقتل والانتحار داعيا لمحاربتها عبر كافة الوسائل مثل المساجد والمنابر والتوعية عبر الأجهزة الاعلامية المختلفة ودعا الجهات الرسمية بالدولة والادارات المتخصصة بالشرطة والمباحث ومكافحة المخدرات وهيئة المواصفات والمقاييس ووزارة الصحة – ادارة الطب النفسي – والشؤون الدينية والمحليات والجامعات وادارة مكافحة التهريب بالوﻻية لمكافحتها من جانبه تحدث المختصين بادارة مكافحة المخدرات منبهين على خطورة الظاهرة وتعاطي المخدرات والآيس وقالوا انها تتم عبر ( ٤ )طرق منها اﻷستنشاق والحقن والبلع وهي تشكل ظاهرة كبيرة ومنتشرة وسط الشباب والطلاب بالجامعات والمدارس ودعا اولياء الامور واﻵباء للالتفات لابنائهم والمحافظة عليهم من هذه الافة الخطرة كما تحدث عن قانون المخدرات المادة (٢٠/أ ) للمتعاطي والتي تنص على العقوبة بالسجن خمس سنوات والغرامة معا. والمادة (١٥/أ)للمروجين لتصل عقوبته من ١٠ الي ٢٠سنة سجن وقد تصل العقوبة للسجن المؤبد أو اﻷعدام في حالة تكرار المتاجرة بالمخدرات بعد الخروج من السجن في المرة اﻻولي .مؤكدا على انشاء وتخصيص محكمة خاصة بالمخدرات بالولاية. ودعا لتكثيف الحملات لمحاربة الاتجار بالمخدرات وتفعيل دور نقاط الارتكاز للكشف علي المخدرات وتقديم المروجين للمحاكمات الرادعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى