رأي

معاً ضد أي أزمة..

نعم يجب أن نصمد في وجه المحن

مدني:مدني نيوز

ياسر مدني

في ظل هذه الظروف القاسية و ( الصعبة ) ومعاناة المواطن السوداني العظيم المغلوب على أمره والذي طبقت فيه الحكومات المتعاقبة منذ الإستقلال أجندتها وتنظيراتها ينبغي علينا أن نتلاحم ونصمد ونقف سداً منيعاً ضد أي نوع من الأزمات التي تسعى لتمذيق نسيجنا الإجتماعي وترابطنا..

نعم يجب أن نصمد في وجه المحن ، وفي وجه الظروف الإقتصادية الحرجة التي تشهدها البلاد الآن ، و التي بدأ البعض يزعم إنها نتيجة للحرب الروسية الأوكرانية ” مالنا نحن والحرب الروسية الأوكرانية ” ووين نحنا من أوكرانيا التي تبعد عنا ألاف وألاف الأميال ولا تربطنا معها مياه ولا أجواء اللهم سوى هذا العالم..

القرية ، والذي لا يجب أن ندعه يؤثر في أكلنا وشرابنا ولا حتى حياتنا اليومية بأزماته ..

يكفينا أزماتنا السياسية الحرجة .. نعم إذا كانت روسيا أو السيدة اوكرانيا أو أي دولة أخرى تمدنا بالقمح او أي نوع من الحبوب ، وهي فضيحة فإننا يجب أن نقف ضد هذه الأزمة وضد هذه الحبوب ونكتفي بقمحنا وزيتنا وفولنا وعدسيتنا و كسرتنا وويكتنا ، وإنتاجنا المحلي ، وسيكفينا لأننا قوم نذكر الله ” وبنقول بسم الله ” ..

إن ما يحدث من هلع وفزع نتيجة لإرتفاع السلع وعدم إستقرار السوق المحلي ” عيب ” في حقنا إذ يجب أن نكون أكثر إطمئناناً لأن في السماء رزقنا كما وعدنا الله .. وليذهب التجار برؤوس أموالهم وإحتكارهم للسلع إلى الجحيم وليلحق بهم المنظراتية في معاشنا أيضا ولكن ؟ فقط لنظل نحن متماسكين ضد الغلاء وشدة الأزمة ..

تفقدوا أهلكم .. تفقدوا جيرانكم .. تفقدوا زملاءكم.. تفقدوا أصدقاءكم .. كونوا جميعاً جبهة واحدة بالتعاون ، وبعاداتنا الجميلة ، وقيمنا السمحة الموروثة ضد أي نوع من أنواع …. الأزمة .

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى