أخبار محلية

نادي الاتحاد ودمدني :وداعا الكابتن علي عبدالرحيم ابراهيم

نعي اليم /جزيرة سبورت

مدني:مدتي نيوز

بسم الله الرحمن الرحيم
نادي الاتحاد ودمدني
نعي اليم

قال تعالى: ( وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ )

صدق الله العظيم

بمزيد من الحزن والأسى وبأحر آيات التعازي القلبية الحارة، ينعي مجلس إدارة نادي الاتحاد واقطابه ومشجعيه في وفاة المغفور له بإذن الله الكابتن : على عبدالرحيم إبراهيم ( ابرونجة)
الذي لاقى ربه راضيا مرضيا اليوم بعد صراع طويل مع المرض ..
وأتى الخبر كالصاعقة على كل المجتمع الرياضي فكان الفقيد محبا للنادي ومهموم به حتى وهو يصارع المرض.
المرحوم عاصر اجيال مختلفة من الاداريين واللاعبين واستمر عطاؤه بماله وجهده حتي العام الماضي حيث اقعده المرض وحال بينه وعشقه الرومان.
كان محبوبا في الوسط الرياضي وصاحب ابداعات في التشجيع يحمل البخور ويطلق الأهازيج التي تشعل حماس اللاعبين فينطلقوا كالأسود محققين النصر تلو النصر.
الرحمة والمغفرة للرجل الباسم الهين صاحب القلب النقي.

نسأل الله أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء والأبرار وجزاه خير الجزاء، ويعتبر (الفقيد) فقد كبير لكل الوسط الرياضي فكان مخلصاً وغيوراً ، وكان يحمل الرياضة دائماً في قلبه الكبير، ويسجل حضوراً في الأفراح والأتراح للمجتمع الرياضي ، فقد كان الفقيد رجلاً سمح الخصال ومشهود له بالابتسامة والضحكة والوجه البشوش
ألا رحم الله (ابرونجة ) ، سائلين الله أن يغفر له ويرحمه ويسكنه الجنة مع الصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا، والتعازي الحارة موصولة لإسرته الكريمة ولكل الوسط الرياضي بودمدني ..
وسوف يغلق نادي الإتحاد مدني اليوم ابوابه حداد علي فقيد النادي.

إنّا لله وإنّا إليه راجعون..

الجزيرة سبورت /المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى